التموين تبدأ 2019 بقرارات إسعاد المصريين

التموين تبدأ 2019 بقرارات إسعاد المصريين
2018-12-22 13:19:42

حزمة من القرارات والملفات المهمة سيتم إقرارها من الدكتور علي المصيلحي وزير التموين والتجارة الداخلية، في مطلع العام الجديد ٢٠١٩، يمكن تسميتها "قرارات إسعاد المصريين"، وعلى رأسها صرف المقررات التموينية للمواليد الجدد.

ورصد تقرير وزارة التموين والتجارة الداخلية، أنه تم تسجيل بيانات ما يقرب من 3 ملايين مولود على قاعدة البيانات، منذ فتح باب الإضافة في أول أغسطس الماضي.

وتأتي هذه القرارات بعد جولة طويلة من استقبال التظلمات الخاصة، بحذف واستبعاد المواطنين من البطاقات التموينية، ليتم مراجعة وتحديث بيانات المواطنين والتأكد من صحتها، وأنهم من المستحقين للدعم.

المتحدث الرسمي باسم وزارة التموين أحمد كمال، أعلن وجود عدد من الأخبار الجيدة للمواطنين مطلع يناير ٢٠١٩، وعلى رأسها ملف إضافة المواليد الجدد، والانتهاء من قاعدة البيانات الخاصة بهم، بعد المراجعة والتحديثات المستمرة التي تتم على أكمل وجه.

وأضاف المتحدث باسم التموين في تصريح خاص لـ "فيتو"، أنه من المقرر الإعلان مع بداية العام الجديد عن بعض المحددات، لكي يتم استبعاد من لا يستحق الدعم بناء على مؤشرات الدخل والإنفاق والاستهلاك، لافتا إلى وضع تلك المعايير المنظمة من قبل لجنة العدالة الاجتماعية بمجلس الوزراء، المشكلة من وزارات التموين والإنتاج الحربي والاتصالات والرقابة الإدارية ومجموعة من الخبراء.

وأوضح المتحدث الرسمي أن هناك 20 مليون بطاقة تموينية يستفيد منها 70 مليون مواطن، ويتم حذف المتوفيين والمصريين في الخارج والأفراد المكررين على أكثر من بطاقة.

وأشار "كمال" إلى دخول فئات أخرى في بداية العام الجديد هي الأكثر احتياجا والأولى بالرعاية، مع استكمال المرحلة الثانية من مشروع "جمعيتي" مؤكدا أن هذا المشروع هو أحد المشروعات الصغيرة والمتوسطة المهمة في الوزارة، لأنه يوفر العديد من فرص العمل للشباب.

وأوضح "كمال" أن الوزارة تستعد لاستكمال مشاريع المناطق اللوجستية في المحافظات لكي يكون هناك أسواق مركزية، مع استكمال خطة تطوير مكاتب التموين وتحويلها إلى مراكز خدمة، واستكمال خطة تطوير وزيادة عدد الصوامع الخاصة بتخزين القمح، بالإضافة لتكثيف عمل جهاز حماية المستهلك في المحافظات من خلال المبادرات التي يقوم بها.

وكانت وزارة التموين والتجارة الداخلية، أعلنت نتائج المرحلة الأولى والثانية في قبول التظلمات الخاصة بعودة المحذوفين بشكل عشوائي من بطاقات التموين بعد أن تقدموا بطلب تحديث وتصحيح البيانات.
وشملت المرحلة الأولى قبول ١٧٨ ألف طلب بإجمالي ٢٣٢ ألف مستفيد، تم عودتهم وإدراجهم ضمن قائمة صرف التموين والخبز عن شهر ديسمبر، وفي الثانية تم قبول التظلمات لـ ١٣٣ ألف بطاقة، بإجمالي ١٨٤.٥ ألف مستفيد، تم عودتهم وإدراجهم ضمن قائمة صرف التموين والخبز عن شهر ديسمبر خلال الأسبوع الثاني من شهر ديسمبر ٢٠١٨.

ووضعت وزارة التموين خطة لـ مراجعة البيانات والتأكد من صحتها، وتصحيح البيانات الخاطئة والتأكد من المستحقين للدعم، والتي تمت على 3 مراحل طوال شهر ديسمبر الجاري، بدأت بتقديم طلب التظلم إلى مكتب التموين في الفترة من 1 إلى 9 ديسمبر، والعودة على البطاقة في اليوم العاشر، ومن تقدم بالتظلم من يوم 10 إلى يوم 19 سيتم إعادته في يوم 20 من نفس الشهر، أما من تقدم بالتظلم إلى مكتب التموين في الفترة من يوم 20 من الشهر أو بعد ذلك، فسيتم إعادته نهاية الشهر نفسه أو بداية الشهر التالي، وذلك لمن تم مراجعة بياناتهم والتأكد من صحتها، وأنهم من المستحقين للدعم.

أُضيفت في: 22 ديسمبر (كانون الأول) 2018 الموافق 13 ربيع آخر 1440
منذ: 24 أيام, 18 ساعات, 52 دقائق, 32 ثانية
0
الرابط الدائم

التعليقات

108667
آخر تحديثات http://www.algornalgy.com/rss/rss.xml does not exist
تويتر
بصمة صلاح لم تغب عن المنتخب
آخر تحديثات
الأكثر قراءة
استطلاع الرأي
هل يستجيب صناع السينما لدعوة الرئيس بالتوقف عن أفلام "العشوائيات"؟