أهالي الإسكندرية يشتكون من إشغالات الطرق

أهالي الإسكندرية يشتكون من إشغالات الطرق
2019-01-31 14:33:59

تشكل ظاهرة التعدي على الطرق بمحافظة الإسكندرية من قبل أصحاب المحال التجارية والباعة الجائلين حالة من الغضب لمواطني المحافظة، من خلال السيطرة على محيط ممتلكاتهم، ووضع إطارات السيارات والحواجز الحديدية والجنازير من أجل الاستحواذ على مسافات كبيرة من الشوارع، حتى يسمح لهم توفير أماكن خاصة بهم لركن سياراتهم وإشغال الطريق بسلعتهم، الأمر الذي يؤدي إلى تشويه المظهر العام لشوارع المدينة، وإعاقة الحركة المرورية بالطرق العامة والمارة خلال السير في هذه الطرق.

وأكد معاذ أحمد، أحد أهالي الإسكندرية أنه يجب على مسئولي المحافظة والأجهزة التنفيذية في الأحياء سرعة اتخاذ قرارات مشددة بإزالة الحواجز الحديدية والجنازير والكتل الخرسانية التي يضعها المستغلون لحرم الطريق، وخاصة أصحاب المحال التجارية والمطاعم، بالإضافة إلى استغلال الباعة الجائلين للطرق.

واتفق معه حسن محمود بأن هذه الحواجز تتسبب في عدد كبير من الحوادث لكبار السن والأطفال أثناء السير أسفل الطرق، وعدم توفير مساحة للعبور على الطرق، بجانب حوادث السيارات أثناء ركن السيارات ليلًا ونهارًا.

وطالب المسئولين بالمحافظة باتخاذ الإجراءات اللازمة والرادعة تجاه هذه الظاهرة التي تسبب في تشويه شوارع المحافظة بالكامل، والتكثيف من الحملات اليومية للتصدي لهذه الأزمة، ومعاقبة المخالفين والمتعدين على القوانين، وفرض غرامات مالية كبيرة تمنع من استمرار أصحاب المحال التجارية والباعة في التجاوز واستغلال الطرق.

وأكدت المهندسة سحر شعبان، رئيس حي الجمرك بالإسكندرية تشكيل حملات مكثفة يوميا في كثير من الميادين والشوارع العامة ببعض المناطق التابعة للحي، من أجل إزالة ورفع الحواجز الحديدية والإشغالات من قبل الباعة الجائلين وأصحاب المحال التجارية، والتي تتسبب في إعاقة حركة المارة، وتشوية المظهر الجمالي للمحافظة.

ولفتت إلى أنه خلال الفترة الماضية تم إزالة ما يقرب من ١٥٠ حالة تعدٍ من أمام المحال التجارية والعقارات ووضعهم للحواجز الحديدية وإطارات السيارات والجنازير، واستغلال الطرق والتعدي على القوانين والقواعد التي تتبع.

وأضافت أنه يتم تطبيق كافة القوانين على من يتجاوز في التسبب لإعاقة الحركة المرورية بالطرق العامة، من خلال المتابعة اليومية بالتنسيق مع مسئولي وحدة المرافق والإشغالات بالحي، وتوقيع الغرامة الفورية على المتسبب في التجاوز على القانون، من أجل عودة الإسكندرية إلى المظهر الجمالي التي تعتاد عليها، وفرض القوانين والقواعد والانضباط، وهو الهدف من هذه الحملات اليومية لفتح الطرق أمام السيارات والمارة بالطرق والشوارع الرئيسية، والقضاء تماما على هذه الأزمة.

أُضيفت في: 31 يناير (كانون الثاني) 2019 الموافق 24 جمادى أول 1440
منذ: 6 شهور, 18 أيام, 8 ساعات, 3 دقائق, 45 ثانية
0
الرابط الدائم

التعليقات

109251
آخر تحديثات http://www.algornalgy.com/rss/rss.xml does not exist
تويتر
آخر تحديثات
كيف الحريمكيف الحريم2019-08-21 16:59:27
الأكثر قراءة
استطلاع الرأي
هل يستجيب صناع السينما لدعوة الرئيس بالتوقف عن أفلام "العشوائيات"؟