أول بشائر رئاسة مصر للاتحاد الأفريقي

أول بشائر رئاسة مصر للاتحاد الأفريقي
2019-02-14 18:30:01

أول البشائر، هكذا علق الخبراء والمتخصصون على استئناف جلسات مفاوضات سد النهضة بعد تعثر دام عدة أشهر، تلك الخطوة التي جاءت بمجرد ترؤس مصر للاتحاد الأفريقي منذ أيام قليلة.

توقف المفاوضات
وتوقفت مفاوضات سد النهضة الفنية، بعد تعثر عمل المكتب الاستشاري وما ترتب عليه من عدم إصدار التقرير الأولى للسد ومدى أضراره على دولتي المصب «مصر – السودان».

وبحسب إعلان مارس الذي تم توقيعه في 2015، فإنه لن يكون هناك ملء خزان سد النهضة البالغ سعته 74 مليار متر مكعب، دون موافقة القاهرة، وبعد معرفة مدى الأضرار التي يمكن أن يتسبب فيها.

وساهم في تعثر المفاوضات ايضًا الظروف التي تمر بها أديس أبابا، بداية من تغيير رئيس وزراء في منتصف العام الماضي، ومرورًا ببعض المشكلات الفنية في السد نفسه والتي أعلن عن إثرها تأجيل افتتاح المشروع الضخم إلى 2022 بدلًا من 2018.

استئناف المفاوضات
وأعلن استئناف المفاوضات الدكتور محمد عبد العاطي، وزير الموارد المائية والري، موضحًا أن هناك اجتماعا بين ممثلي الدول الثلاث «مصر – السودان – إثيوبيا» وذلك بعد الاجتماع الثلاثي الذي تم عقده على هامش القمة الأفريقية بأديس أبابا، بين الرئيس عبد الفتاح السيسي والرئيس السودانى عمر البشير ورئيس وزراء إثيوبيا أبى أحمد حول سد النهضة.

وأوضح وزير الري، أن الاجتماع أعاد التواصل بين الدول الثلاث بعد الجمود في المشاورات الفنية خلال الـ8 أشهر الماضية، لافتًا إلى أن الجولة المقبلة ستؤدي لنتائج إيجابية ونهائية في ملف سد النهضة. 

أُضيفت في: 14 فبراير (شباط) 2019 الموافق 8 جمادى آخر 1440
منذ: 3 شهور, 11 أيام, 15 ساعات, 11 دقائق, 41 ثانية
0
الرابط الدائم

التعليقات

109639
آخر تحديثات http://www.algornalgy.com/rss/rss.xml does not exist
تويتر
ننشر التعديلات الدستورية
آخر تحديثات
الأكثر قراءة
استطلاع الرأي
هل يستجيب صناع السينما لدعوة الرئيس بالتوقف عن أفلام "العشوائيات"؟