الداخلية تعلن ضبط أخطر خلية إعلامية تركية بالقاهرة

الداخلية تعلن ضبط أخطر خلية إعلامية تركية بالقاهرة
2020-01-16 12:59:24

أعلنت وزارة الداخلية أنه في إطار جهود الوزارة لكشف مخططات جماعة الإخوان الإرهابية، والدول الداعمة لها، والتى تهدف إلى النيل من البلاد، وهدم ركائزها واختراق الجبهة الداخلية، فقد رصد قطاع الأمن الوطنى اضطلاع إحدى اللجان الإلكترونية التركية الإعلامية باتخاذ إحدى الشقق بمنطقة باب اللوق مركزا لنشاطها المناوئ تحت غطاء شركة (سيتا) للدراسات، التى أسستها جماعة الإخوان الإرهابية، بدعم من دولة تركيا من خلال إعداد تقارير سلبية تتضمن معلومات مغلوطة ومفبركة حول الأوضاع السياسية والاقتصادية والأمنية والحقوقية وإرسالها لمقر الوكالة بتركيا بهدف تشويه صورة البلاد على المستويين الداخلي والخارجي.
وتابعت الوزارة في بيان لها اليوم الأربعاء، أن المعلومات أكدت تولي التركي أيدوغان عثمان قالا بلك (هارب)، وبعض العناصر التركية والإخوانية، إدارة مقر اللجنة الإلكترونية بالبلاد.
وعقب استئذان نيابة أمن الدولة العليا استُهدف المقر المشار إليه حيث أمكن ضبط كل من:
التركى / حلمى مؤمن مصطفى بلجى (المدير المالى).
الإخوانى/ حسين عبدالفتاح محمد عباس (المدير الإدارى).
الإخوانى/ حسين محمود رجب القبانى (مسئول الديسك).
الإخوانى/ عبدالسلام محمد حسن إبراهيم (مساعد المدير المالى).
كما عُثر على العديد من أجهزة الكمبيوتر والهواتف المحمولة وبعض المبالغ المالية بالعملات المحلية والأجنبية.
تم اتخاذ الإجراءات القانونية، وتباشر نيابة أمن الدولة العليا التحقيقات.

أُضيفت في: 16 يناير (كانون الثاني) 2020 الموافق 20 جمادى أول 1441
منذ: 13 أيام, 10 ساعات, 10 دقائق, 26 ثانية
0
الرابط الدائم

التعليقات

118064
آخر تحديثات http://www.algornalgy.com/rss/rss.xml does not exist
تويتر
  • تفاصيل خطة الداخلية لتأمين احتفالات أعياد الميلاد
  • سيناريوهات الأزمة الليبية في 2020
حصاد قطاع التعليم العالي والبحث العلمي خلال 2019 خناقات المشاهير مع متابعيهم على السوشيال عرض مستمر الانقطاع هو الحل
آخر تحديثات
حصاد المؤشر العالمي للفتوى في 2019 حصاد ”كبار العلماء والجامع الأزهر” فى 2019 حصاد قطاع الاتصالات في 2019
حصاد جهاز التفتيش والرقابة في التنمية المحلية خلال 2019 البرنامج الشامل لإدارة المخلفات البلدية بالمحافظات خطط وبرامج عمل وزارة الثقافة في 2020
الأكثر قراءة
استطلاع الرأي
هل يستجيب صناع السينما لدعوة الرئيس بالتوقف عن أفلام "العشوائيات"؟