أحمد سمير رئيس إتحاد الميني فوتبول يكتب: شكرا أشرف صبحي.. الرجل المناسب في المكان المناسب

أحمد سمير رئيس إتحاد الميني فوتبول يكتب: شكرا أشرف صبحي.. الرجل المناسب في المكان المناسب
2021-01-27 13:04:08

مع وصول قطار الميني فوتبول إلي محطة ختام الدوري الأول للمناطق المؤهل للدوري المصري الممتاز للميني فوتبول بمشاركة رقم قياسي237 فريق بين نادي ومركز شباب وأكاديمية في 27 محافظة وتحقيق الحلم والنجاح الباهر لمجهود متواصل ليل نهار لنشر رياضة الميني فوتبول في كل ربوع مصر يعود بي شريط الذكريات إلي تواصلي مع مصري وطني أصيل أمن بحلمي رجل قريب من الجميع يستمع لكل فكرة فيها أمل وتهدف الي بناء الإنسان والإهتمام بشباب مصر حتي قبل أن يتولي المسؤليه إنه كبير العائلة الرياضية المصرية بحق وزير الشباب والرياضة الأستاذ الدكتور أشرف صبحي الرجل المناسب في المكان المناسب ونحن خلفه لثقتنا في رجل يقف مع الحق ويدعم الجميع ليس شباب مصر في الداخل فقط بل شباب مصر بالخارج ايضا والذي انا واحدا منهم والذي كان سببا في عودتي إلي بلدي الحبيب مصر بعد غياب ما يقرب من عشرين عاما بعد إشهار الإتحاد المصري للميني فوتبول علي يده صباح يوم 29 يوليو 2019 أتذكر يوم أن إتصلت به من تونس قبل الوزارة وتحدثت معه عن رياضة الميني فوتبول ( كرة القدم المصغرة) فأمن بالفكرة مؤكدا أن من حق كل شاب في مصر أن يمارس الرياضة التي يريدها .

وبعد اشهار الإتحاد كانت كلمة معالي الوزير الأستاذ الدكتور أشرف صبحي نبراسا لي بل طاقة نور في مكتبه بالوزارة بحضور اعضاء مجلس إدارة الإتحاد الوزير محمد العرابي واللواء عادل لطفي واللواء محمد رضا عوض والنائب محمود حسين والأستاذ فتحي السيسي والأستاذ محمد جمال هليل والدكتور أحمد الشيخ واللواء محمد نور الدين والمستشار محمد دياب قال كلمته سعادتي أكثر أحمد بعودتك لبلدك إحنا محتاجين الكفاءات من شبابنا وأولادنا في الخارج يرجعوا يساهموا في بناء مصر المستقبل هذة الكلمه كان لها عمق كبير وأثر عظيم في نفسي من رجل حكيم يعرف معني كلمه وطن ويدفعك نحو العمل والإجتهاد ليل نهار ومن هنا أخذت العهد علي نفسي علي المضي قدما نحو بناء منظومه رياضيه كبيرة مبنية علي اسس علمية نفتخر بها ونباهي بها انفسنا لنؤكد لوطن ورجل وضع ثقته فينا أننا علي قدر المسؤليه والحمد الله وعدت فأوفيت وتم بناء المنظومه بكل هياكلها في عام الكورونا وعام الإنجازات كما اسميه ليتحقق هذا الحلم الذي بدأت أحلم به منذ أواخر عام 2016 مع بداية معرفتي بهذة الرياضة وتواجدي في منظومة الميني فوتبول  كعضو في المكتب التنفيذي للإتحادين العربي والافريقي ورئيس للجنة التطوير والإستراتيجيات أحد أهم اللجان في الإتحاد الإفريقي ثم نائب لرئيس الإتحاد العربي مكلفا بالتطوير والإستراتيجيات وبدات في نشر اللعبة في كل ربوع مصر بصفتي أحمد سمير سليمان مؤسس ورئيس الإتحاد المصري للميني فوتبول  وصولا حتي حلايب وشلاتين والنوبة وشمال سيناء وجنوبها ومطروح  والوادي الجديد وبالتوازي أقمنا حفل قرعة البطولة العربية بقصر الأمير محمد علي بالمنيل ويومها قال الوزير الخلوق الاستاذ الدكتور أشرف صبحي كلمته التي زاداتنا شرف أن هذا الاتحاد ولد قويا ولد ليبقي واخذت في العمل باجتهاد حتي جائت جائحة كورونا وتوقف النشاط الرياضي في مارس في كل دول العالم وتغير العالم أجمع ورغم ذلك لم اترك الحلم بل واصلت  ما حلمت به ان يكون لهذا الاتحاد فروع في كل المحافظات وأخذت العمل ليل نهار مع المخلصين دون كلل أو ملل مع أخذ الاحتياطات الوقائية واطلقت حملة ضخمة بإسم الإتحاد تبرعا مني للوقاية من فيروس كورونا 175 لافته إشهارية إرشادية توعوية في مختلف شوارع القاهرة والجيزة وبعدها بدأ ت في تشكيل مجالس إدارات في كل المحافظات وبدأت
انتقل من محافظة إلي محافظة وأنا اتذكر كلمات الوزير ووعدي له وصولا لإقامة دورات تدريبيه دوليه تحت رعاية الإتحاد الإفريقي لتخريج أول جيل حكام ومدربيين وإداريين  للميني فوتبول بإستقدام محاضرين دولين حكاما ومدربيين وإداريين فتخرج منها 266 حكم و 290 مدرب  و 44 إداري  في كل محافظات مصر من 27 سبتمبر وحتي 5 أكتوبر والحمد الله كان نجاما عظيما  فمن يملك القوة يملك القرار ومن يملك الفكر يملك النجاح حكامنا من عندنا ومدربينا وإداريينا من عندنا  ليس هذا فحسب بل انتجت برنامج تلفزيوني ستديو الميني فوتبول كأول اتحاد رياضي في مصر يكون له برنامج رياضي متخصص مساء كل يوم جمعه الحاديه عشر مساء علي قناة الحدث اليوم  كمنصة إعلاميه للإتحاد ثم بعد ذلك كان تحقيق الحلم الكبير الذي حلمت به وهو إطلاق النشاط لنرفع رأس الرجل الذي وثق فينا كبير العائله الرياضية الأستاذ الدكتور اشرف صبحي صاحب الايادي البيضاء في إطلاق الإتحاد فكانت قرعة دوري المناطق المؤهل للدوري المصري الممتاز الأول للميني فوتبول والذي إنطلقت يوم 19 ديسمبر 2020 بالدقهلية مرورا بكل المحافظات حتي وصلت لإشارة البدء أشارة تحقيق الحلم الذي إنتظرته طويلا الحلم الذي تحقق وإنطلقت فيه أول مباراة رسمية في تاريخ الميني فوتبول بجمهورية مصر العربية يوم السبت 26 ديسمبر من مكان غالي وعزيز علي قلوب كل المصريين كما وعدت بشمال سيناء أرض البطولات والتضحيات  فتحية إلي قائد سفينة الوطن فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي درع الوطن وسيفه وقائد مسيرة البناء والتنمية والذي نسير خلفه كلنا مؤمنين بالله والوطن وقيادته الحكيمه   لنرسل رسالة للعالم أجمع ان مصر امنه مطمئنة من شمال سيناء وترحما علي أرواح شهداؤنا الأبرار من ابطال القوات المسلحة المصربة والشرطة البواسل. وكانت المباراة الأولي التي جمعت ببن  نادي شباب مصر ونادي إتحاد سيناء   فالله لا يضيع اجر من أحسن عملا . ثم كانت مفاجأتي الأخري بإطلاق أول موقع صحفي رياضي متخصص في رياضة الميني فوتبول بعنوان  ميني فوتبول نيوز ليكون منصه إعلاميه لرياضة الميني فوتبول .ثم كان مسك الختام وهو مباراة ختام الدوري من أرض مصريه عزيزة أقصي جنوب مصر مدينه حلايب كأول إتحاد رياضي يقيم نهائي بطولة هناك ليكون خير ختام للبطوله الأولي تاريخيا جهد وعرق متواصل كلله الله بالنجاح والتوفيق وهنا كان لزاما عليا ان أقف اعزازا وإحتراما للرجل المناسب في المكان المناسب كبير العائلة الرياضية المصرية لنشكرة امام مصر كلها ونوفية حقه فكلماتك لي كانت دافعا كبيرا لي في تحقيق كل ذلك وايمانا بالله ووطنا عزيزا نسير كلنا من أجل بنائة وخلف قائد عظيم فخامه الرئيس عبد الفتاح السيسي . شكرا الاخ الاكبر الوزير الإنسان الوطني دكتور اشرف صبحي كلنا معك وخلفك لخدمة شباب مصر أشرف صبحي الرجل المناسب في المكان المناسب.

أُضيفت في: 27 يناير (كانون الثاني) 2021 الموافق 13 جمادى آخر 1442
منذ: 2 شهور, 21 أيام, 13 ساعات, 1 دقيقة, 31 ثانية
0
الرابط الدائم
موضوعات متعلقة

التعليقات

125302
رياضة
آخر تحديثات http://www.algornalgy.com/rss/rss.xml does not exist
تويتر
8 مصريات
آخر تحديثات
حصاد المؤشر العالمي للفتوى في 2019 حصاد قطاع الاتصالات في 2019
مقالات
حصاد جهاز التفتيش والرقابة في التنمية المحلية خلال 2019
الأكثر قراءة
استطلاع الرأي
هل يستجيب صناع السينما لدعوة الرئيس بالتوقف عن أفلام "العشوائيات"؟