ثنائى النجاح.. رسميا درة بطلة بين ”السما والأرض” مع هانى سلامة

ثنائى النجاح.. رسميا درة بطلة بين ”السما والأرض” مع هانى سلامة
درة
2021-02-06 13:46:36

• النجمة تخوض تحديا جديدا بشخصية "علا" وتستعيد روح أبطال الأديب الكبير نجيب محفوظ

 

استكمالا للنجاحات التى حققها الثانى درة وهانى سلامة، وقع الاختيار علي النجمة درة لبطولة مسلسل "بين السماء والأرض" مع النجم هاني سلامة، فى دور مهم ومميز، سيكون بمثابة مفاجأة لجمهورها، حيث تظهر درة في المسلسل بشخصية علا وهي زوجة هاني سلامة.

 

وتعكف حاليا النجمة درة على التحضير للشخصية، حيث درست أبعادها جيدا، لتقدمها بصورة جيدة للمشاهد، خصوصا وأن العمل يحمل بصمة أديب نوبل نجيب محفوظ، ما يعتبر تحديدا جديدا للفنانة درة، ومن المقرر أن يتم عرض المسلبسل فى الموسم الرمضاني القادم وهو مكون من 15 حلقة فقط، مأخوذ  عن قصة للأديب العالمي نجيب محفوظ وسيناريو وحوار اسلام حافظ ومن  اخراج ماندو العدل، ومن انتاج سينرجي.

 

ويشارك فى المسلسل مجموعة كبيرة من النجوم  منهم احمد بدير وسوسن بدر ويسرا اللوزي ونجلاء بدر ومحمد لطفي ومحمد ثروت، ويعد العمل البطولة الثالثة بين درة وهاني سلامة بعد عملين ناجحين هما  فيلم "الاولة في الغرام"  ومسلسل "نصيبي وقسمتك".

 ويعد "بين السما والأرض" التعاون الثاني لدرة مع المخرج ماندو العدل بعد مسلسل "الخروج" الذي حقق نجاحا كبيرا وقت عرضه، كما يعتبر استمرارا لخطة شركة سينرجي في الجمع بين النجوم في عمل واحد وخصوصا أن كل منهما قدم البطولة المطلقة في أعمال سابقة.

 

الجدير بالذكر أن درة كانت قد اعتذرت عن مسلسل "إنتقام سري" والذي كان من المفترض أن يكون اولى بطولاتها الرمضانية المطلقة لارتباطها بفيلم الكاهن وعدم قدرتها على الجمع بين الفيلم وعمل 30 حلقة، ولكنها وافقت على " بين السماء والأرض" لانه 15 حلقة ولكونه يعيد عصر البطولات الجماعية بين النجوم.

أُضيفت في: 6 فبراير (شباط) 2021 الموافق 23 جمادى آخر 1442
منذ: 2 شهور, 11 أيام, 11 ساعات, 13 دقائق, 45 ثانية
0
الرابط الدائم
موضوعات متعلقة

التعليقات

125312
فنون
آخر تحديثات http://www.algornalgy.com/rss/rss.xml does not exist
تويتر
8 مصريات
آخر تحديثات
حصاد المؤشر العالمي للفتوى في 2019 حصاد قطاع الاتصالات في 2019
مقالات
حصاد جهاز التفتيش والرقابة في التنمية المحلية خلال 2019
الأكثر قراءة
استطلاع الرأي
هل يستجيب صناع السينما لدعوة الرئيس بالتوقف عن أفلام "العشوائيات"؟