التفاصيل الكاملة لمقتل «كاهن المرج»

التفاصيل الكاملة لمقتل «كاهن المرج»
كاهن المرج
2017-10-12 17:55:14

صباح مختلف ملطخ بالدم على كنيسة «عزبة جرجس» بمدينة السلام، حيث تلقت شرطة القاهرة بلاغًا يفيد مقتل كاهن كنيسة يدعى القمص سمعان شحاتة رزق الله، 50 عامًا، راعي كنيسة القديس يوليوس بعزبة جرجس بالفشن، من خلال الاعتداء عليه بسنجة في الرأس والرقبة والبطن وإصابة آخر في المرج، وانتقلت الأجهزة الأمنية إلى مكان الواقعة.

فريق بحث
وعقب الحادثة، أمر اللواء خالد عبد العال مدير أمن القاهرة، بتشكيل فريق بحث لكشف ملابسات الواقعة وتحديد وضبط مرتكبيها بإشراف اللواء محمد منصور مدير المباحث.

وتم نقل الجثة والمصاب إلى المستشفى، ووضعهما تحت تصرف النيابة، وتم تحرير المحضر اللازم، وتولت النيابة العامة التحقيق.

ثم انتقل فريق من نيابة حوادث شرق القاهرة الكلية، بإشراف المستشار إبراهيم صالح المحامى العام الأول، لمعاينة موقع الكاهن، وأمرت بتشريح جثة المجنى عليه لبيان الأسباب الحقيقية وراء الوفاة، وسرعة إجراء تحريات المباحث الجنائية والأمن الوطنى حول الواقعة.

استجواب المصاب
ومن ناحية أخرى، استعلمت النيابة من المستشفى عن حالة المصاب تمهيدا لاستجوابه، وسرعة ضبط وإحضار الجناة.

واستمع فريق من رجال المباحث القاهرة، إلى أقوال الشهود العيان في واقعة مقتل كاهن كنيسة وإصابة آخر في المرج لسرعة تحديد هوية مرتكبي الواقعة تمهيدًا لضبطه.

كما كشفت مناظرة نيابة شرق القاهرة الكلية، بإشراف المستشار إبراهيم صالح، المحامى العام الأول، لجثة كاهن لقي مصرعه على يد أحد الأشخاص، أنه توفى نتيجة إصابته بشق طولى بالرأس من سلاح أبيض، أدى إلى إصابته بكسر في الجمجمة ونزيف داخلى.

ولم تمر سوى دقائق حتى ألقت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن القاهرة، القبض على المتهم بقتل الكاهن وإصابة آخر في المرج، وتمت إحالته إلى النيابة لتولى التحقيقات.

وأشارت التحريات الأولية إلى أن وراء ارتكاب الواقعة دافع السرقة والحادث جنائي.

أُضيفت في: 12 أكتوبر (تشرين الأول) 2017 الموافق 21 محرّم 1439
منذ: 10 أيام, 21 ساعات, 42 دقائق, 17 ثانية
0
الرابط الدائم

التعليقات

91967
تويتر
  • بالصور.. ايلي صعب يشعل عروض الموضة بباريس بأزياء رواية الملوك المتساقطين
  • محمد صلاح يتالق فى ليفربول
مشوار منتخب مصر في تصفيات مونديال روسيا 2018
آخر تحديثات
الأكثر قراءة
استطلاع الرأي
هل يستجيب صناع السينما لدعوة الرئيس بالتوقف عن أفلام "العشوائيات"؟