معجزات الفراعنة.. اكتشاف وشوم على أجساد مومياوات عمرها 5000 سنة

معجزات الفراعنة.. اكتشاف وشوم على أجساد مومياوات عمرها 5000 سنة
صورة أرشيفية
2018-03-01 20:21:31

اكتشف باحثون في المتحف البريطاني، أقدم وشم في العالم على زوج من المومياوات المصرية يبلغ عمرهما خمسة آلاف عام.

ووفقا لما نقلته صحيفة "الإندبندنت"، ظهر على المومياء الذكر وشم لثور بري أعلى الذراع، بينما رسم على جسد الأنثى أربعة وشوم تحمل شكل حرف S، والذي من المرجح أن تكون لثعابين.

كانت أقدم الوشوم المعروفة فى العالم مكتشفة على أوتزى (مومياء رجل الثلج)، وتعود إلى نفس الفترة التاريخية أيضا، ولكنها كانت أشكالا هندسية فقط. 

وتعد تلك المومياء الذكر من أبرز وأهم المعروضات في المتحف البريطانى، ويزورها الملايين سنويا منذ اكتشافها قبل أكثر من 100 سنة.

وكشفت الأبحاث السابقة، أن المومياء لذكر مات بصورة عنيفة جراء طعنة في الظهر، فى عمر تراوح بين 18 إلى 21 عاما، وكانت تظهر على ذراعه علامات داكنة تبدو كظلال أو لطخات باهتة فى الضوء الطبيعى، لكن عند فحصها بالأشعة تحت الحمراء ظهرت المفاجأة وتبين أنها وشم تصويرى.

قدمت الباحثة الأثرية مهجة رمضان، بحثًا بعنوان "الوشم في مصر القديمة"، ضمن فعاليات المؤتمر الدولي الأول "مصر ودول البحر المتوسط عبر العصور" والمقام بكلية الآثار جامعة القاهرة في الفترة من 15 إلى 18 أكتوبر 2014.

وقالت مهجة رمضان في ملخص البحث: من ضمن العادات التي تضرب بجذورها في الحضارة المصرية القديمة عادة الوشم، تلك العادة التي تغيب عن كثير من دارسي علم المصريات ممارسة المصريين القدماء لها، رغم من وجود العديد من الأدلة التي تُثبت ممارسة المصريين لها وعليه فهذا البحث يحاول الإلمام بكل ما يتعلق بالوشم في مصر القديمة منذ بداية ظهوره وتطور أشكاله عبر العصور المختلفة.

ويُشير البحث إلى معرفة المصريين القدماء للوشم منذ عصور ما قبل التاريخ في إشارة إلى أنّ ما زين تماثيل النساء منذ عصر حضارة البداري وحتى عصر نقادة الثانية ليست مجرد زخارف للتمثال، وإنما تُحاكي الواقع بأنّها زخارف وشم زينت جسد السيدات تلك الفترة.

وأضافت مهجة، أن البحث يٌلقي الضوء على اختفاء عادة الوشم منذ نهاية عصور ما قبل التاريخ وبداية عصر الدولة الوسطى محاولا معرفة أسباب هذا الاختفاء ليُعاود الظهور مرة أخرى ولكن بقوة أكثر تلك المرة في عصر الدولة الوسطى والحديثة لنجده على عدد من المومياوات والرفات الآدمية، وكذلك على عدد كبير من التماثيل وبعض المناظر، ويُسلط البحث الضوء كذلك على التأثيرات الخارجية – إن وُجدت – لانتشاره واختفائه على مر العصور وكذلك الطرق والأدوات المستخدمة لتنفيذه على الجسد.

أُضيفت في: 1 مارس (آذار) 2018 الموافق 13 جمادى آخر 1439
منذ: 1 سنة, 5 شهور, 17 أيام, 20 ساعات, 2 دقائق, 59 ثانية
0
الرابط الدائم

التعليقات

99243
أخبار
آخر تحديثات http://www.algornalgy.com/rss/rss.xml does not exist
تويتر
آخر تحديثات
الأكثر قراءة
استطلاع الرأي
هل يستجيب صناع السينما لدعوة الرئيس بالتوقف عن أفلام "العشوائيات"؟