تفاصيل مقتل سائق وسرقة سيارته على يد 3 عاطلين بالمنيا

تفاصيل مقتل سائق وسرقة سيارته على يد 3 عاطلين بالمنيا
2019-02-02 14:30:26

قضت محكمة جنايات المنيا، بانقضاء الدعوى الجنائية بوفاة المتهم ظريف جاد حسين أبو العلا، وحضوريا بمعاقبة كل من بسيونى عبد الستار شحاتة وجمال ناصر سمير عثمان بالسجن المؤبد في قضية قتل مواطن وسرقة سيارته في مركز ملوي.

وعقدت الجلسة برئاسة المستشار خالد أحمد عبد الغفار وعضوية المستشارين راغب رفاعى ومعتصم شوقى وبحضور أحمد جابر ناجى وكيل النيابة وبامانة سر عصام سيد أحمد.

وتعود أحداث الواقعة إلى شهر أبريل لعام ٢٠١٧ عندما عثر أهالي قرية الشيخ حسين، زمام مدينة ملوى، على جثة لرجل في نهاية العقد الرابع من العمر تطفو في المجرى المائي بترعة الديروطية، مرتديا كامل ملابسه وعلى ملابسه وجسده نقاط من الدماء متناثرة وبفحص الجثة تبين وجود زرقة حول الرقبة وإصابته بطلقتين بالبطن والرأس فتحة دخول وخروج.

وتم التعرف على الجثة لشخص يدعى محمود فكرى عبد الفتاح عبد الوهاب، وبسؤال أسرة المجنى عليه وزملائه السائقين تبين أن شخصين حضرا إلى الموقف وطلبا منه توصيل بعض الأخشاب إلى محافظة المنيا والعودة بمحصول الثوم إلى سوق العبور وأدلوا بأوصافهما.

"تفريغ الكاميرات" 
وتمكن فريق البحث من تفريغ الكاميرات بالموقف والبحث في العناصر الجنائية وتبين أن وراء ارتكاب الواقعة المتهمين الثلاثة هم من ارتكبوا الواقعة وتربطهم علاقة مصاهرة واجتمعوا على العمل الإجرامى واتفقوا فيما بينهم على الاستيلاء على إحدى السيارات وبيعها عقب التخلص من قائدها بقتله ثم اقتسام حصيلة البيع.

"الخدعة" 
وأكدت التحريات النهائية بأن كلا من: بسيونى عبد الستار شحاتة وجمال ناصر سمير عثمان توجها إلى منطقة سوق العبور التابع لقسم السلام بمدينة القاهرة، وتقابلا مع المجنى عليه وطلبا اصطحابه بالسيارة الخاصة به لتوصيل بعض المنقولات الخشبية بمدينة المنيا والعودة منها بحمولة محصول "الثوم"، إلى مدينة القاهرة، وتصادف في هذا التوقيت تواجد كل من: "حمدى ع"، و"حمدى ع م" تاجرا الفاكهة بالسوق، فوافقهما المجنى عليه وقام المتهم الثانى بخداع المجنى عليه بشراء "ترابيزة" خشبية من أحد محال بيع المنقولات الخشبية القديمة.

واستقل المتهمان الثانى والثالث مرة أخرى السيارة مع المجنى عليه واتجهوا إلى مدينة المنيا، وتحديدا بإحدى الزراعات بناحية الشيخ حسين التابعة لمدينة ملوى، وتوقفا بالمجنى عليه وتقابلوا مع المتهم الأول ظريف جاد حسين أبو العلا، ليقودهم إلى مكان تحميل محصول الثوم، وما إن استفردوا به قام المتهم الثانى والثالث بتوثيقه بالحبال، وقام المتهم الأول بإخراج سلاح ناري غير مرخص كان يخفيه بين طيات ملابسه وأطلق منه عيارين ناريين تجاه المجنى عليه قاصدا من ذلك قتله.

"إلقاء الجثة بالترعة"
وبعد أن تيقنوا من وفاته قاموا بفك وثاق يديه والقوا بجثته بترعة الديروطية، وعقب ذلك قام المتهمان الثانى والثالث بسرقة سيارته، حيث قادها المتهم الثالث متجها بها إلى حيث يقطن "أحمد ع" وتركوها لديه والذي أعطاهم مبلغ ألف جنيه من قيمتها والتي تم الاتفاق عليها لحين موافتهم بأوراقها.

"القتل العمد"
ووجهت لهم نيابة قسم ملوى تهم القتل، العمد مع سبق الإصرار والترصد بأنهم بيتوا النية وعقدوا العزم على قتله وأعدوا لتلك الواقعة "سلاحًا ناريًا "فرد" وحبلا وحيازة سلاح ناري وذخيرة بدون ترخيص، حيث ترصد الأول في مكان مرور المجنى عليه، والذي استدرجه إليه الثانى والثالث وفور مشاهدته أوثقه الأخير بالحبل وأطلق الأول عليه عيارين ناريين قاصدًا من ذلك قتله، وقد اقترنت هذه الجناية بجناية أخرى بسرقة سيارة المجنى عليه، كما اقترنت بحمل الأول سلاح ناري وذخائر بدون ترخيص.

"شريحة الهاتف"
وتمكن رجال أمن المنيا من القبض عليهم جميعا بعدما قام المتهم الثانى بسرقة هاتف المجنى عليه واستبدل شريحة المجنى عليه بشريحة هاتفه وقام بإجراء اتصال بالمتهم الأول وتم تحديد مكان تواجده عبر وسائل التكنولوجيا الحديثة وضبط بحيازته السلاح المستخدم في ارتكاب الواقعة، فأصدرت المحكمة حكمها المتقدم في القضية.

أُضيفت في: 2 فبراير (شباط) 2019 الموافق 26 جمادى أول 1440
منذ: 14 أيام, 9 ساعات, 8 دقائق, 38 ثانية
0
الرابط الدائم

التعليقات

109299
آخر تحديثات http://www.algornalgy.com/rss/rss.xml does not exist
تويتر
آخر تحديثات
الأكثر قراءة
استطلاع الرأي
هل يستجيب صناع السينما لدعوة الرئيس بالتوقف عن أفلام "العشوائيات"؟