«الزقازيق الجديدة» حلم الألفية المؤجل

«الزقازيق الجديدة» حلم الألفية المؤجل
2019-12-19 17:55:51

حلم إنشاء مدينة الزقازيق الجديدة راود كل المحافظين المتعاقبين على إدارة محافظة الشرقية خلال الألفية الجديدة بداية من الدكتور سعيد عبد العزيز أستاذ الاقتصاد والمالية بجامعة الإسكندرية وأخيرا ممدوح غراب.

حلم المدينة الجديدة بدأ مع الأستاذ الجامعى سعيد عبد العزيز الذي رأى أن الشرقية تستحق أن يكون لها مدينة جديدة أسوة ببعض  المحافظات الأخرى وأن تكون متنفسا للمواطن الشرقاوي الذي يعاني من المشكلات المرورية والازدحام بسبب تكدس السكان على قطعة سكنية صغيرة من مساحة المحافظة وقرر في نوفمبر عام 2014 طرح مساحة 12 فدانا ونصف الفدان بمدينة الزقازيق أمام الإدارة العامة لمرور الزقازيق في مناقصة عامة لإنشاء مدينة سكنية استثمارية لتنفيذ شقق للشباب ومحدودي الدخل إلا أن الحلم توقف قليلا بعد رحيله وتولى الدكتور رضا عبد السلام المحافظ الشاب ووكيل كلية حقوق المنصورة الحالي مقاليد الإدارة في المحافظة.

بعد رحيل"سعيد عبد العزيز" انتقل الحلم لرضا عبد السلام الذى تحرك هو الآخر لإنشاء المدينة حيث تم الإعداد والتخطيط والدراسة لها بشكل مختلف بالتعاون مع وزارة السكان وتم بالفعل تحديد 2000 فدان بمنطقة بلبيس بجوار الطريق الدائري الإقليمي ولكن هيئة العمليات رفضت هذا الاقتراح بعدها توقف المشروع تماما إلى أن رحل هو الآخر بعد إقالته المفاجئة على يد الدكتور أحمد زكى بدر وزير التنمية المحلية وقتئذ.

في يوليو عام 2017 خرج محافظ الشرقية اللواء خالد سعيد السابق بتصريح مفاده أن المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء السابق قد وافق على تشكيل لجنة لمعاينة أرض لإنشاء المدينة على أن تقوم برفع تقرير مفصل للعرض عليه وذلك باجتماع مجلس المحافظين وقدم مقترحا وقتئذ لإنشائها على أرض تابعة لجهاز مدينة العاشر من رمضان مشيرا إلى تقديمه لهيئة التخطيط العمراني بالقاهرة لإنشاء المدينة الجديدة.

في مارس عام 2018 أعلن اللواء خالد سعيد محافظ الشرقية السابق الموافقة على إنشاء مدينة الزقازيق الجديدة على مساحة 12 ألف فدان بين "مدينتي بلبيس والعاشر من رمضان" للاستفادة من الظهير الصحراوي والخروج من الحيز الضيق داخل مدينة الزقازيق وللمساهمة في تخفيف التكدس والتزاحم داخل المدينة وذلك بعد رفض الاقتراحات السابقة للسابقين وتفقده بنفسه المكان المقترح لإنشاء المدينة.

وأوضح المحافظ أنه تم إعداد الرسومات الهندسية والمعمارية المقترحة للبدء فورا لإنشاء المدينة والتي ستضم أحياء سكنية ومدينة تعليمية ومدينة رياضية ومدينة طبية ومدينة ترفيهية ومراكز خدمية ومراكز استثمارية وقرية أوليمبية ونوادي اجتماعية مشيرا إلى أنها تمثل نقطة حيوية حيث تربط بين مدن الزقازيق والقاهرة والاسماعيلية.
في أبريل عام 2018 اعتمد الدكتور «شريف إسماعيل» رئيس مجلس الوزراء السابق المخطط العام لمنطقة الزقازيق الجديدة والتي تتواجد في مدينة العاشر من رمضان بمساحة9261 فدانا ضمن المساحة الصادر بشأنها قرار رئيس الجمهورية رقم 249 لسنة 1977 المعدل بالقرار الجمهوري رقم 567 لسنة 1980 ويشير المخطط إلى أنها تقع محصورة بين الطريق الدائري الإقليمي والطريق «بلبيس – العاشر من رمضان» على شكل مستطيل شمال قرية المعرفة.

وطبقا للمادة الثانية من إنشاء المدينة التي نشرتها الجريدة الرسمية يجوز لهيئة المجتمعات العمرانية الجديدة التعديل في المخطط المرفق بهذا القرار سواء أكان بالحذف أو الإضافة أو بالتعديل في الطرق والأنشطة ونصت المادة الثالثة على أن يتولى قطاع التخطيط والمشروعات وضع الاشتراطات البنائية والتخطيطية للمنطقة محل الاعتماد على أن تعتمد المخططات التفصيلية والاشتراطات البنائية وأية تعديلات يجريها قطع التخطيط على المخطط.

ونصت المادة الرابعة من القرار على أن يتولى جهاز تنمية مدينة العاشر من رمضان اتخاذ الإجراءات المقررة لحماية المساحة محل الاعتماد من مخاطر التعديات والسيول بالتنسيق مع قطع التنمية وتطوير المدن والجهات المختصة فيما تضمنت المادة الخامسة أن تكون مراحل التنفيذ في ضوء الأولويات والمواقع الأسهل تنفيذا.

من جانبه أكد الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية الحالي أن المحافظة لا علاقة لها بمشروع مدينة الزقازيق الجديدة إطلاقا ولا نعلم عن تفاصيل أو توقيت إنشائه شيئا، مشيرا إلى أن الجهة المسئولة فقط هى هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة قائلا:" نتمنى تحقيق حلم أبناء المحافظة في أقرب وقت ممكن".

أُضيفت في: 19 ديسمبر (كانون الأول) 2019 الموافق 21 ربيع آخر 1441
منذ: 10 شهور, 8 أيام, 17 ساعات, 18 دقائق, 16 ثانية
0
الرابط الدائم

التعليقات

116754
تحقيقات
آخر تحديثات http://www.algornalgy.com/rss/rss.xml does not exist
تويتر
8 مصريات
آخر تحديثات
حصاد المؤشر العالمي للفتوى في 2019 حصاد قطاع الاتصالات في 2019
حصاد جهاز التفتيش والرقابة في التنمية المحلية خلال 2019
الأكثر قراءة
استطلاع الرأي
هل يستجيب صناع السينما لدعوة الرئيس بالتوقف عن أفلام "العشوائيات"؟