بالصور..تصاعد أعمال الشغب المناهضة لقمة العشرين. المحتجون يحاصرون ميلانا ترامب بالفندق..وإصابة 159 رجل شرطة واعتقال 45 متظاهرا.. وعمدة لندن وكبار اليساريين في العالم ينضمون للمحتجين

بالصور..تصاعد أعمال الشغب المناهضة لقمة العشرين. المحتجون يحاصرون ميلانا ترامب بالفندق..وإصابة 159 رجل شرطة واعتقال 45 متظاهرا.. وعمدة لندن وكبار اليساريين في العالم ينضمون للمحتجين
المحتجون يغلقون بأجسادهم الشوارع في هامبورج
2017-07-07 15:37:39

 

طغت الإحتجاجات وأعمال الشغب علي أعمال قمة العشرين بهامبورج الألمانية.وذكرت الشرطة الالمانية أن حصيلة المصابين من عناصرها ارتفعت، حتى الساعة 12 و20 دقيقة مساءا (1020 بتوقيت جرينتش) اليوم الجمعة، إلى ارتفعت إلى 159 ، وتم اعتقال 45 متظاهرا، نتيجة للمظاهرات العنيفة ضد قمة مجموعة العشرين.

ونشرت الشرطة على موقع "تويتر" ذراع رجل شرطة عليه جرح، مضيفة أن عدة أشخاص أصيبوا بسبب مقذوفات.

وقالت الشرطة إنه تعرض رجل شرطة لهجوم بالقنابل الحارقة في منطقة "ألتونا" في هامبورج وبدأ المتظاهرون في حرق متاريس في المنطقة.

كانت شرطة ولاية هامبورج الألمانية طلبت ، اليوم الجمعة، مزيدا من القوات من ولايات اتحادية أخرى، نظرا لأعمال الشغب الهائلة في المنطقة المحيطة بموقع انعقاد قمة مجموعة العشرين "جي20" التي تحتضنها هامبورج.

وأشعل موصل طلبيات بيتزا مواقع التواصل الاجتماعي بعد ظهورة في مقطع فيديو، وهو يسير بدراجته البخارية المخصصة لنقل طلبيات البيتزا في مدينة هامبورج الألمانية، دون اكتراث بالاحتجاجات العنيفة المناوئة لقمة العشرين.

ونشرت وسائل إعلام أمريكية صورة موصل البيتزا، ويعدى بنيامين 27/ عاما، التى حازت مشاركة آلاف المستخدمين لحسابي"تويتر" و"فيسبوك".

وتمكن الموقع الإلكتروني لمجلة "فينك.هامبورك" من الوصول إلى عامل البيتزا، الذي قال للموقع إنه كان عائدا من توصيل طلبية، وكان الطريق مغلقا بسبب المواجهات بين الشرطة والمتظاهرين.

وأضاف: "لكن رجل الشرطة قال لي إنه بإمكاني العبور بدراجتي...الوضع كان خطيرا فعلا. الأحجار كانت تتطاير من كل مكان".

وأضاف أنه تمكن في النهاية من العودة سالما إلى مطعم البيتزا الذي يعمل به.

ويجتمع عمدة نيويورك، بيل دي بلاسيو مع عمدة هامبورج اليساري، أولاف شولتس اليوم الجمعة قبل إلقاء كلمة أمام المتظاهرين غدا السبت، في زيارة مفاجئة لألمانيا للاحتجاج على قمة مجموعة العشرين.

ومن المقرر ان يجتمع دي بلاسيو مع شولتس في الساعة الثانية والنصف مساء(1230 بتوقيت جرينتش) اليوم الجمعة.

وشولتس، ديمقراطي اشتراكي ينتمي ليسار الوسط، وهو أحد مؤيدي المظاهرات، التي وصفها بأنها "لا ينبغى فقط التسامح معها (لكن) هي محل ترحاب ومرغوب فيها".

وأكد يواخيم لوكس، مدير مركز "تاليا" في هامبورج على أن دي بلاسيو سيلقي كلمة أمام المتظاهرين اليوم السبت، وأشار إلى عمدة نيويورك بأنه "صوت آخر لامريكا".

وكان دي بلاسيو، وهو واحد من أشد منتقدي الرئيس الامريكي دونالد ترامب قد توجه بشكل غير متوقع إلى هامبورج مساء أمس الخميس للمشاركة في المظاهرات المناوئة لقمة العشرين.

وأعربت ميلانيا ترامب ، زوجة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم الجمعة عن دعمها لكل من أصيب في الاحتجاجات العنيفة التي نظمها المناوئون لقمة مجموعة العشرين فى هامبورج.

وقالت ترامب فى تغريدة على موقع "تويتر" للتواصل الاجتماعى اليوم بعد أن حالت التهديدات الأمنية دون خروجها من مقر اقامتها:"دعواتي لأولئك الذين أصيبوا فى احتجاجات هامبورج، أتمنى السلامة لكل المصابين".

ومنع متظاهرون ميلانيا، زوجة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، من المشاركة في برنامج تابع لقمة مجموعة العشرين "جي20" التي تحتضنها مدينة هامبورج الألمانية.

وقالت متحدثة باسم ميلانيا ترامب، في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ): " لم نحصل من الشرطة حتى الآن على أية تصريح أمني لمغادرة دار الضيافة".

وأضافت أن السيدة الأولى سوف تشارك في البرنامج بمجرد أن تحصل على التصريح.

وأشارت إلى أن زوجة الرئيس سعيدة للغاية بالأنشطة المشتركة مع زوجات وأزواج المشاركين الآخرين بالقمة.

وفوتت ميلانيا 47/ عاما/ حتى الآن جولة بسفينة عبر الميناء.

وأضافت المتحدثة باسم ميلانيا إنه يندرج على هذا البرنامج أيضا زيارة للمركز الألماني للأرصاد الجوية بعد تناول وجبة الغداء.

جدير بالذكر أن البروفيسور يواخيم زاور، زوج المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل هو الذي حدد هذه المحطات للبرنامج.

يشار إلى أن ميلانيا ترامب ليست الوحيدة من الوفد الأمريكي التي واجهت مشكلات مع المظاهرات، حيث اعترض 500 ملثم طريق وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون.

وليس معروفا حتى الآن إذا ما كان ذلك هو السبب وراء إلغاء المباحثات التي كان مخططا لها بعد ظهر اليوم بين تيلرسون ونظيره الألماني زيجمار جابريل. يذكر أن جولة السفينة ضمت عدة شخصيات من بينها بريجيت ماكرون زوجة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون وفيليب ماي زوج رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي.

وقد أحضرت صوفي جريجوار ترودو زوجة رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو ابنها الصغير هادرين.

ويشمل برنامج هؤلاء الضيوف لقمة مجموعة العشرين "جي20" زيارة مركز الأرصاد الجوية بعد تناول وجبة الغذاء في "مطعم ميناء صيد الأسماك".

يشار إلى أن هذا المركز يوفر للعلماء بيانات عن تغير المناخ.

ويندرج على البرنامج أيضا حفلة موسيقية مشتركة ووجبة عشاء مع أزواجهم وزوجاتهم في " دار أوكسترا إلبه" في هامبورج في المساء.

وتعهدت عدة ولايات ألمانية بتقديم الدعم لشرطة هامبورج. وسوف يتم إرسال أكثر من 850 شرطيا إضافيا من أربع ولايات فقط.

ومن بين هذه الولايات كانت ولاية ميكلنبورج-فوربومرن التي تشارك بإرسال إجمالي 240 فردا.

وأعلنت ولايات بادن-فورتمبرج وشلزفيج-هولشتاين وبافاريا إرسال 200 فرد إضافي من كل ولاية، وبالفعل انطلقوا ظهر اليوم في طريقهم إلى هامبورج.

وبعد أعمال الشغب الهائلة في المنطقة المحيطة بانعقاد قمة مجموعة العشرين "جي20" في هامبورج، كانت ولاية بادن-فورتمبرج قد أعلنت في وقت سابق اليوم إرسال مئتي فرد شرطة إضافيين إلى مدينة هامبورج، ردا على طلب شرطة الأخيرة بإرسال مزيد من القوات من ولايات اتحادية أخرى. وقال متحدث باسم توماس شتروبل وزير داخلية ولاية بادن-فورتمبرج: "إن طلب الدعم من شرطة هامبورج وصل صباح اليوم الجمعة".

يشار إلى أنه يتم الاستعانة بالفعل بأكثر من 800 فرد شرطة من ولاية بادن-فورتمبرج، أصيب منهم 23 شخصا خلال أعمال شغب في هامبورج، بحسب البيانات.

وقال المتحدث باسم وزير داخلية الولاية: "ولكنهم سيظلون في الوقت الحالي في الخدمة".

ومن جانبها أعلنت وزارة الداخلية بولاية سكسونيا السفلى إرسال "بعض قوات الشرطة" للدعم، إلا أنه لم يتم تحديد عدد.

وفي المقابل لن ترسل ولاية شمال الراين فيستفاليا أية قوات إضافية إلى هامبورج، على الرغم من أعمال الشغب الهائلة هناك.

وقال متحدث باسم وزارة الداخلية المحلية بالولاية اليوم الجمعة لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ): "كل ما يمكننا إرساله إلى هامبورج، أرسلناه بالفعل إلى هناك".

وأوضح أن ولايته تدعم قمة العشرين "جي20" في هامبورج بما يزيد على 2200 فرد شرطة وكذلك أكثر من مئتي شخص من قوات الإطفاء ومساعدين مختصين للتعامل مع الحوادث.

وأوضح أنه لا يمكن الاستغناء عن المزيد من القوات بسبب إقامة ثلاث فعاليات كبرى في كولونيا، وبوخوم، ودورتموند خلال العطلة الأسبوعية الحالية.

وكانت شرطة ولاية هامبورج الألمانية طلبت ، اليوم الجمعة، مزيدا من القوات من ولايات اتحادية أخرى، نظرا لأعمال الشغب الهائلة في المنطقة المحيطة بموقع انعقاد قمة مجموعة العشرين "جي20" التي تحتضنها هامبورج.

وقال متحدث باسم الشرطة أن هذا الطلب جاء بسبب "كثير من الجرائم التي تحدث بالتوازي مع القمة".

 

 

 

 

أُضيفت في: 7 يوليو (تموز) 2017 الموافق 12 شوال 1438
منذ: 3 سنوات, 11 شهور, 8 أيام, 12 ساعات, 39 دقائق, 44 ثانية
0
الرابط الدائم

التعليقات

87233
تحقيقات
آخر تحديثات http://www.algornalgy.com/rss/rss.xml does not exist
تويتر
8 مصريات
آخر تحديثات
حصاد المؤشر العالمي للفتوى في 2019 حصاد قطاع الاتصالات في 2019
حصاد جهاز التفتيش والرقابة في التنمية المحلية خلال 2019
الأكثر قراءة
استطلاع الرأي
هل يستجيب صناع السينما لدعوة الرئيس بالتوقف عن أفلام "العشوائيات"؟